صرف 2.2 مليار جنيه مساندة للمصدرين

أعلنت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، أن صندوق تنمية الصادرات أصدر حتى الآن 511 شهادة للمصدرين بإجمالى مساندة بلغت 2.4 مليار جنيه، وبصافى 2.2 مليار جنيه، بعد استقطاع كل المديونيات الضريبية ومديونيات الغاز.

وأوضحت أنها وافقت على مد أجل الملفات المستفيدة من المبادرة من 31 يناير الماضى إلى نهاية إبريل الجارى، على أن تصدر الشهادات عن هذه الفترة خلال يونيو المقبل، وذلك بهدف التيسير على الشركات المصدرة وتعظيم استفادتها من المبادرة.

وأشارت الوزيرة إلى أن إتاحة هذه المستحقات المالية تأتى تنفيذًا للتوجيهات الرئاسية بدعم ومساندة القطاع التصديرى، وسرعة رد الأعباء التصديرية المستحقة إلى الشركات المصدرة، لافتة إلى أن رد مستحقات المصدرين لدى الصندوق سيسهم بشكل كبير فى زيادة قدراتهم الإنتاجية وتعزيز تنافسية المنتجات المصرية فى الأسواق الخارجية، خاصةً فى ظل أزمة فيروس كورونا.

جدير بالذكر أن «السداد الفورى» هى مبادرة أطلقتها وزارتا التجارة والصناعة والمالية، بالتنسيق مع البنوك، وتتيح سداد نسبة 85% من إجمالى قيمة المستحقات فورًا، بدلًا من سدادها على أقساط قد تستغرق عدة سنوات، الأمر الذى يسهم فى توفير السيولة النقدية لتمكين الشركات المصدرة من الوفاء بالتزاماتها تجاه عملائها والحفاظ على العمالة.

المصدر | المصرى اليوم