مرتجي: لولا الأهلي لأصبحت وزير خارجية.. ولا أخشى مواجهة الزمالك لأننا نفوز دائمًا

كشف خالد مرتجى عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، كواليس إصابته بفيروس كورونا، واللحظات التي بكى فيها بسبب القلعة الحمراء.

وقال مرتجى خلال استضافته ببرنامج “النجوم في رمضان” عبر أثير “الشباب والرياضة”: “تجربة الإصابة بكورونا كانت صعبة للغاية خاصة أنها داهمتنى ونجلى الأصغر وعانت منها زوجتي ودخلت المستشفى بسببها، وفقدت عديلي بسبب هذا الفيروس حيث توفى بعد 23 يوماً من العزل”.

وعن اللحظة التي بكى فيها بسبب الأهلي، علق خالد مرتجي: “يوم نهائي القرن وعقب التتويج لم أتمالك دموعي ويوم فوزنا ببرونزية كأس العالم للأندية الاخيرة، بجانب لحظة الفوز بدوري الأبطال الإفريقي 2006 ومباراة الصفاقسي التونسي”.

وأضاف خالد مرتجى: “لو لم أعمل في مجال الكرة كنت سأصبح وزير خارجية، وأصعب رحلة طيران عشتها كانت الكاميرون في بطولة 2008 مع الأهلي”.

واختتم: “هزيمة الأهلي هي الشيء الوحيد الذي يخرجنى عن شعوري، عائلتي جميعها أهلاوية ما عدا نجل عمي هو الشخص الوحيد الزملكاوي، ويوم الأحد لن يحدث شيء، لأنني أعرف أن الأهلي يفوز دائمًا”.

ويستعد الأهلي لمواجهة غريمه التقليدي الزمالك، يوم الأحد المُقبل، في مباراة القمة المؤجلة من الجولة الرابعة من عمر مسابقة الدوري المصري الممتاز.

_____________________
المصدر | بطولات

%d مدونون معجبون بهذه: