كومان: برشلونة استحق الفوز أمام بلد الوليد.. والكلاسيكو لن يحسم اللقب

تحدث رونالد كومان مدرب فريق برشلونة عن فوزهم القاتل مساء أمس أمام بلد الوليد، في بطولة الدوري الإسباني.

وتلاقى الفريقان في الجولة التاسعة والعشرين في ملعب الكامب نو.

وفاز برشلونة بهدف دون رد في الدقيقة 91، قبل مباراة السبت المقبل ضد ريال مدريد.

هدف فوز برشلونة أمام بلد الوليد

وقال كومان في تصريحات نشرتها صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية: “الفريق لم يكن على ما يرام، لكننا عانينا وعملنا بجد حتى النهاية لتسجيل هدف، بعض الأحيان في الحياة عليك أن تعاني من أجل الفوز، كان لدي شعور بأنه يمكن أن نفوز حتى اللحظة الأخيرة”.

وأضاف: “هل أنا مدرب محظوظ؟ هناك لحظات في الحياة تكون فيها محظوظًا ولحظات تكون فيها غير ذلك، كونك مدربًا لـ برشلونة فأنت محظوظ بالفعل، لكني أعتقد أن الفريق سعى للحصول على هذا الحظ والنقاط الثلاث، ومع المزيد من الحظ سنكون بالفعل في الصدارة في هذه النسخة من الدوري”.

وواصل: “كان من المهم للغاية أن نقترب أكثر من أتلتيكو مدريد، رغم أن ريال مدريد أقرب إلينا أيضًا، الدوري الإسباني سيكون مثيرًا للغاية حتى نهايته”.

واستمر: “لم نظهر المستوى الذي كان لدينا في الأسابيع الماضية، لم نبدأ بشكل جيد، لكننا عانينا وعلينا الفوز، يجب أن نضع في اعتبارنا أننا جئنا من استراحة التوقف الدولي وكان الفريق بطيئًا، بدون أفكار، وتحسننا في الشوط الثاني، لقد افتقدنا بعض الأشياء في الهجوم لصناعة الفرص، ولكن كما قلت كان الشوط الثاني أفضل”.

وتابع: “بلد الوليد لعب مباراة رائعة دفاعية وخلق الخطر، لكننا في النهاية استحقينا الفوز، يجب عليك أن تقاتل أمام كل فريق حتى النهاية”.

وأردف: “نتيجة الكلاسيكو لن تحسم الليجا، سيكون أمامنا 8 مباريات أخرى، نحن نعلم أنه يجب أن نكون جيدين، مركزين للغاية، وستكون النتيجة الجيدة مهمة بكل تأكيد”.

وعن عثمان ديمبيلي صاحب هدف الفوز، قال كومان: “هو يمنحنا الكثير بفضل سرعته، يلعب في جميع المراكز، إنه أفضل من الناحية البدنية وكان المفتاح هذا الموسم هو انتظامه في العمل”.

وأكد: “إذا كان الأمر بالنسبة لي، فأنا بالطبع أوده أن يبقي معنا في برشلونة، لأنه عنصر أساسي في الفريق”.

كما تحدث كومان عن احتجاجات بلد الوليد ضد الحكم، ورغبتهم في الحصول على ركلة جزاء، بداعِ وجود لمسة يد على جوردي ألبا.

وقال كومان: “لا أعتقد ذلك، لم أر لقطة ركلة الجزاء – في إشارة إلى يدي ألبا – لا أستطيع أن أقول ما إذا كانت كذلك، نظر حكم الفيديو المساعد إلى الأمر وقرر لا، إذا كانت ركلة جزاء بالفعل فقد كنا محظوظين في هذا الموقف، وفي أحيان أخرى كان العكس، في النهاية هناك توازن”.

_____________________
المصدر | بطولات

%d مدونون معجبون بهذه: