حكيمي يوضح سبب تفضيله اللعب لمنتخب المغرب على إسبانيا

أوضح أشرف حكيمي، سبب اختياره اللعب لمنتخب المغرب رغم إتاحة الفرصة له للعب مع منتخب إسبانيا، كما كشف عن سبب تفضيله اللعب لباريس سان جيرمان على مستوى الأندية.

وانضم أشرف حكيمي لباريس سان جيرمان في سوق الانتقالات الصيفي، قادمًا من إنتر ميلان الإيطالي، وقد سبق ولعب أيضًا لصفوف ريال مدريد.

وأجرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، مقابلة صحفية مع حكيمي، وعن قرار اللعب لمنتخب المغرب، أفاد: “ثقافتي مغربية، في البيت نتحدث العربية، نأكل الطعام المغربي، أنا مسلم”.

وأضاف: “شاهدت المباريات في المغرب مع والدي، الذي أخبرني الكثير عن اللاعبين الرائعين في البلد، أول استدعاء وصل مع المغرب عندما كنت في الرابعة عشر من عمري، لم يكن لدي الكثير لأفكر فيه”.

وتابع: “لاحقًا كانت هناك اتصالات مع إسبانيا لكنني دائمًا أحببت اللعب مع المنتخب المغربي، لقد تم استقبالي جيدًا هناك، أشعر أنني بحالة جيدة هناك”.

وأردف: “أحد أسباب مجيئي إلى باريس هو الجالية العربية المسلمة هنا، كنت أعرف ثقافيًا أنني سأشعر وكأنني في وطني”.

وأكمل: “كانت طفولتي سعيدة، لم أفقد المودة أبدًا ولكن كانت هناك لحظات صعبة، كافح والداي لتقديم الأفضل لنا وأخي وأختي وأنا”.

واستطرد: “غادروا المغرب ليعيشوا في إسبانيا كان عليهم أن يتعلموا لغة جديدة، لقد أمضيت حياتي ألعب أمام منزلي في خيتافي وكان لدينا دائمًا كرة عند أقدامنا”.

وواصل: “كنت مجنونًا بكرة القدم واللاعبين وما زلت كذلك، ذهبت إلى ملعب تدريب خيتافي أطلب من اللاعبين أن ألتقط الصور معهم، وأطلب الحصول على أحذيتهم”.

وأتم: “في إحدى السنوات كان هناك مغربي اسمه عبد العزيز برادة عندي صورة معه وهو في سيارته وأنا في الجوار طفل مبتهج، هذه الصورة لها ميزة خاصة عندي، كنت أعشقه ولعب للمنتخب الوطني وكان لاعبًا مذهلاً”.

المصدر | بطولات (https://www.btolat.com/news/256915?urlfrom=rssnews)

%d مدونون معجبون بهذه: