الخارجية الأمريكية: مستعدون للمساعدة لاستعادة مسار المفاوضات بأزمة سد النهضة

قال ساميويل وربيرج، المتحدث الإقليمى باسم الخارجية الأمريكية، إن مياه النيل مهمة لمصر والسودان، وأن الولايات المتحدة ترى ضرورة الحل بين الدول الثلاث فى أزمة سد النهضة الإثيوبى.

وأضاف، خلال مداخلة عبر سكايب مع الإعلامى أحمد موسى عبر برنامجه على مسئوليتى، المذاع على قناة صدى البلد، أن مجلس الأمن يرى أن الاتحاد الإفريقى المؤسسة الأنسب للتعامل مع الأزمة، وأن أمريكا مستعدة لتقديم المساعدات من أجل استعادة مسار المفاوضات، وأنه يجب حدوث اتفاق بين الدول الثلاث لحل أزمة السد.

وتابع ساميويل وربيرج، أن الولايات المتحدة ستستمر فى الحوار مع الدول الثلاث من أجل استمرار المفاوضات بشأن أزمة السد، وأنه على جميع أطراف أزمة السد الإثيوبي عدم اتخاذ إجراءات أحادية الجانب.

وأوضح المتحدث الإقليمى باسم الخارجية الأمريكية، أن أمريكا ترى أن أزمة سد إثيوبيا مهمة ويجب أن يتم حلها، وأنه لابد أن يكون هناك توافق حول الإطار الزمنى من أجل الوصول لاتفاق بشأن السد.

وأشار إلى أن الرئيس الأمريكى جو بايدن أكد ضرورة الانسحاب من أفغانستان بعد تحقيق أمريكا لأهدافها، وليس معنى انسحاب أمريكا من أفغانستان أن تتجاهل ما يحدث بها.

وأشار إلى أن أمريكا ضد وجود قوات تركية على الأراضى الليبية، وأن أمريكا تشكر مصر على دورها الإيجابي فى وقف إطلاق النار فى غزة.

————————
المصدر|اليوم السابع – الخارجية الأمريكية: مستعدون للمساعدة لاستعادة مسار المفاوضات بأزمة سد النهضة

%d مدونون معجبون بهذه: