«رابطة تجار السيارات»: ندعم قرارات الدولة ونطالب بتأجيل تنفيذ «نقل المعارض» لحين توافر البديل

أصدرت رابطة تجار السيارات، بياناً رسمياً، بشأن القرار الوزاري الخاص بنقل معارض السيارات بالمحافظات، إلى مدينة السيارات الجديدة، لتكون خارج الأحياء السكنية.

وأكد المستشار أسامة أبوالمجد، رئيس رابطة تجار السيارات، في البيان، أن الرابطة تدعم وتؤيد جميع القرارات الصادرة عن الدولة المصرية، لثقتها الكبيرة فيما تبذله القيادة السياسية من جهود للنهوض بالاقتصاد القومي، وخاصةً قطاع السيارات، فضلاً عن تحقيق العديد من الإنجازات على جميع المستويات.

وقال «أبوالمجد»، إن مدينة السيارات التي تم الإعلان عن إنشائها مؤخراً من المقرر أن تكون صرحاً عالمياً، في ظل توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال جولته التفقدية الأخيرة لموقع العمل في سوق السيارات الجديدة، بضرورة أن تكون هذه المدنية «ليس لها مثيل في العالم»، مؤكداً أن الرابطة طالبت خلال السنوات الأخيرة في أكثر من مناسبة بضرورة إنشاء هذه المدينة النموذجية، وهو ما شرعت فيه الدولة بالفعل.

ورحب رئيس رابطة تجار السيارات، بنقل معارض السيارات إلى مقر المدينة الجديدة بطريق العين السخنة، لكنه أكد في الوقت نفسه خلال البيان الصادر عن الرابطة، أنه من الضروري تأجيل تنفيذ قرار وزير التنمية المحلية الخاص بنقل كافة صالات العرض خارج الكتلة السكنية، لحين توافر البديل على أرض الواقع، خاصةً أن مدينة السيارات الجديدة مازالت حتى الآن قيد الإنشاء ولم يتم تحديد موعدًا لافتتاحها.

ولفت «أبوالمجد» إلى ضرورة إنشاء أكثر من مدينة سيارات في القاهرة والمحافظات، حتى تستوعب جميع المعارض المقرر نقلها، مع مراعاة أن بعض المحافظات لا يوجد لها ظهير صحراوي يسمح بذلك، ما يتطلب البحث عن حلول بديلة وعاجلة.

وطالب رئيس رابطة تجار السيارات، بضرورة استثناء صالات العرض المُرخصة التي لاتتسبب في أية إشغالات مرورية، وتلتزم بعرض السيارات الخاصة بداخلها فقط، سواء في القاهرة أو المحافظات، من قرار النقل.

وأشار «أبوالمجد»، إلى أن التسرع في تنفيذ إجراءات نقل المعارض دون مراعاة البُعد الاجتماعي، قد يضر بمئات الآلاف من الأسر، ويتسبب في خسائر فادحة لقطاع السيارات، خاصةً القطاع الصناعي حيث يوجد 19 مصنعاً لتجميع وتصنيع السيارات مرتبطين بـ 170 مصنعاً لإنتاج مكونات وأدوات التغذية، بالإضافة لمصنع إنتاج السيارات الكهربائية الجديد بشركة النصر، متسائلاً:«كل تلك المصانع التي تنتج آلاف السيارات أين سيُعرض ويباع إنتاجها في حالة غلق المعارض خلال 3 أشهر طبقاً للقرار الصادر، خاصةً أنه لا يوجد مكان يتسع إلى أكثر من 15ألف صالة عرض، وبالقطاع التجاري يوجد عشرات الآلاف من السيارات التي يتم استيرادها شهريا أين ستُعرض أو تُباع تلك السيارات؟».

واختتم البيان بأنه من المقرر عقد اجتماع عاجل السبت، لرابطة تجار السيارات مع عدد من النواب، لإعداد مذكرة تمهيدية لتقديمها لوزير التنمية المحلية، توضح كافة مطالب تجار السيارات.

المصدر | المصرى اليوم

%d مدونون معجبون بهذه: