التنمية المحلية: الرئيس يتابع ملف منظومة المخلفات لإعادة الوجه الحضارى للمحافظات

عقد اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، اجتماعاً عبر الفيديو كونفرانس مع الدكتورة داليا لطيف كبير أخصائيين بالبنك الدولى، وشارك فى الاجتماع بمقر الوزارة كل من الدكتور محمد ندا، خبير أول التنمية الحضرية بالبنك الدولى، والدكتور خالد قاسم مساعد الوزير للتطوير المؤسسى ودعم السياسات، والدكتور أحمد سعيد رئيس الوحدة التنفيذية للمخلفات.

وذكر بيان للوزارة اليوم، أن اللقاء شهد استعراض آخر المستجدات الخاصة بمجالات التعاون بين الوزارة والبنك فيما يخص تنفيذ الخطط الرئيسية لمنظومة المخلفات الصلبة، وكذا مشروع تحسين جودة الهواء بمحافظات القاهرة الكبرى “القاهرة – الجيزة – القليوبية”، ومواجهة مشكلة التلوث وذلك فى إطار الاتفاق التمويلى الموقع بين مصر والبنك الدولى فى شهر فبراير الماضى بمبلغ قدره 200 مليون دولار .

وفى بداية الاجتماع أشاد شعراوى بمستوى التعاون القائم بين الوزارة والبنك الدولى فى تنفيذ عدد من المشروعات والبرامج بمختلف المحافظات والتى تساعد فى تحسين جودة المعيشة للمواطنين، مؤكدًا أن الوزارة تتعامل مع البنك الدولى باعتباره شريك أساسى لنجاحات كثيرة للحكومة المصرية حققتها فى العديد من مجالات التعاون التى تهم المواطن المصرى، كما أن البنك يحظى بتقدير كبير لدى القيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء .

وأشار شعراوى، إلى أن مشروع إدارة تلوث الهواء وتغير المناخ فى القاهرة الكبرى، يمثل محورًا هامًا فى خطة الدولة لارتباطه بأهداف التنمية المستدامة وتنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية والذى دخل حيز التنفيذ، مشيرًا إلى أنه تم تحديد الأدوار والمسئوليات الخاصة بالوزارات المعنية بمتابعة تنفيذ المشروع وعلى رأسها وزارة البيئة .

وأكد شعراوى، أهمية دور البنك الدولى فى توفير التدريب والتأهيل للكوادر البشرية العاملة فى هذا المشروع وكذا منظومة المخلفات بالقاهرة الكبرى عبر إنشاء وحدات جديدة لإدارة المخلفات وتدويرها وإنشاء المدافن الصحية والمحطات الوسيطة وخلق توعية مجتمعية لدى المواطنين، مشددًا على اهتمام رئيس الجمهورية بملف المخلفات الصلبة ومتابعته لجهود تنفيذ المنظومة الجديدة للمخلفات بالمحافظات لإعادة الوجه الحضارى والجمالى لمحافظات القاهرة الكبرى وباقى محافظات الجمهورية، مؤكدًا على الدور الهام الذى تقوم به الوزارة فى متابعة عملية تنفيذ تلك المشروعات والأعمال المرتبطة بها وذلك بالتنسيق مع المحافظات حيث يتم إعداد تقارير دورية عن ذلك لرئيس مجلس الوزراء .

وأشار شعراوى، إلى ضرورة التنسيق الجيد بين البنك الدولى ووزارة التنمية المحلية لضمان النجاح لهذا المشروع المهم، والتواصل بصورة دائمة مع مسئولى البنك فى هذا الشأن لمتابعة كافة المستجدات أولاً بأول، وإمكانية عقد اجتماع تنسيقى بين البنك الدولى ووزارتى البيئة والتنمية المحلية فى إطار هذا المشروع فيما يخص الدراسات والدعم والمتابعة .

ومن جانبها أكدت الدكتورة داليا لطيف كبير أخصائيين بالبنك الدولى على أهمية الإسراع فى وضع نظام تشغيل وتنفيذ المشروع خلال الفترة المقبلة بعد دخوله فعلياً حيز التنفيذ والموافقة عليه من البنك وتوزيع الأدوار والمسئوليات على كل الجهات المشاركة فى التنفيذ .

وقدمت كبير أخصائيين البنك الدولى الشكر لوزير التنمية المحلية على التعاون والدعم الجيد الذى تقوم به الوزارة فيما يخص متابعة وتنفيذ المشروعات الجارية بين الجانبين على أرض المحافظات، للتغلب وتذليل أية عقبات أو تحديات وسرعة حلها على الفور .

كما عرض وزير التنمية المحلية، آخر مستجدات منظومة المخلفات بمحافظة القاهرة وتوقيع عقود خدمات الجمع والنقل ونظافة الشوارع والمرافق العامة من المخلفات البلدية الصلبة مع شركتى ارتقاء و انفيروماستر، حيث طلب شعراوى من مسئولى البنك دراسة الاستفادة من خبرات البنك فيما يخص الدعم الفنى للمتابعة والرقابة والتقييم لتلك الشركات وهو ما رحبت به الدكتورة داليا لطيف وأكدت على استعداد البنك على تقديم كل الدعم فى هذا الموضوع، مؤكدًا على أهمية عنصر الوقت لدى الوزارة والحكومة المصرية فى تنفيذ كافة المشروعات التى يتم التعاون فيها بين الجانبين لسرعة الانتهاء منها فى التوقيتات المحددة .

وفى ختام اللقاء تم الاتفاق على استمرار التنسيق والتواصل بين البنك الدولى والوزارة فيما يخص الملفات التى تم بحثها، حيث تم الاتفاق على عقد لقاءات على مدار الشهر لمتابعة كافة التطورات فى تلك الملفات .

————————
المصدر اليوم السابع

%d مدونون معجبون بهذه: