دراسة حديثة: لعبة التسنين تُؤخر النطق عند الطفل الرضيع

دراسة-حديثة:-لعبة-التسنين-تُؤخر-النطق-عند-الطفل-الرضيع

أثبتت دراسة أمريكية حديثة صادرة عن المركز الأمريكي لصحة الطفل أنه يوجد بعض الضرر من وضع الطفل الذي يمر بمرحلة التنسنين قطعة من البلاستيك بين أسنانه بغرض تقليل آلام التسنين.

وأشارت الدراسة إلى أن الرضع الذين يمرون بمرحلة التسنين المؤلمة والحرجة يحتاجون إلى “حركة لسان حرة”، أي أن يكون اللسان حراً غير مقيد بشيء في الفم؛ من أجل تطوير الحروف ونطقها بشكل أفضل، ولكن ذلك لا يحدث بسبب وضع العضاضة في الفم على الدوام، وهذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي تكشف وجود صلة مباشرة بين حركات الفم والسمع وتأثيرها على عملية النطق لدى الأطفال مستقبلاً.

إصابة 4 أطفال بتسمم غذائي في أسيوط

وأكدت الدراسة أن لعبة التسنين تؤدي لنزول المزيد من اللعاب الذي قد يؤدي لحدوث التهاب في المنطقة المحيطة بفم الرضيع.

المصدر | بوابة أخبار اليوم

%d مدونون معجبون بهذه: