“نسل الأغراب”.. مسلسل خناقات وراء الكاميرا بطولة محمد سامي

منذ الإعلان عن وقف التعامل مع المخرج محمد سامي من قبل الشركة المتحدة بعد عرض مسلسل “نسل الأغراب” ولم تتوقف الأزمات عند هذا الحد.

فخلال الساعات الماضية أثارت الفنانة مها أحمد حالة واسعة من الجدل بسبب حديثها عن الفنانين أحمد السقا وأمير كرارة واتهامهما بأنهما رضخا للمخرج محمد سامي من أجل زوجته مي عمر خلال تصوير مسلسل “نسل الأغراب”.

الأمر الذي سبب حالة واسعة من الاستنكار من قبل جمهور الفنانين وحتى زملائهم ودخل أمير كرارة ووالدة السقا وشقيقته على خط الأزمة.

وقبل ذلك مر المسلسل بأزمات عديدة.

وفي السطور التالية نرصد لك دراما “نسل الأغراب” بعيدا عن الشاشة

غناء التتر

في البداية تم الإعلان عن غناء أنغام للتتر ثم فوجئ الجمهور بإعلانها الإنسحاب من غناء التتر دون الكشف عن أسباب ليظهر اسم تامر حسني ويعلن المخرج محمد سامي التعاقد معه لغناء تتر ورباعيات مسلسل “نسل الأغراب”

وخلال لقائه مع برنامج “العرافة” كشف محمد سامي تفاصيل الخلاف بينهما مؤكدا أنها أصرت على غناء تتر آخر لا يشبه أجواء المسلسل ورغم محاولاته معها إلا أنها قررت الاعتذار عن المشاركة في “نسل الأغراب”.

ولم يقف الأمر عند هذا الحد بل انتشرت أخبار كثيرة تفيد بأن محمد سامي هو من استبعد أنغام من المسلسل وبناءا عليه ألغت أنغام متابعته على Instagram.

وعند وقوع الأزمة كتبت أنغام منشورا جاء فيه “اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك”، وربط الجميع بين ما جاء في المنشور وما حدث لمحمد سامي.

جليلة أم لؤلؤ؟

نافس مسلسل “نسل الأغراب ضمن دراما رمضان المنصرم ولكنها كانت منافسة مخيبة للآمال بالنسبة للكثيرين ممن كانوا ينتظرون الصراع الدموي بين نجمين كبار بحجم أحمد السقا وأمير كرارة وبدلا من ذلك وجدوا أن الفنانة مي عمر المستحوذة على معظم المشاهد والأحداث تدور حولها مما جعل المسلسل مادة للسخرية والانتقاد عبر مواقع التواصل الاجتماعي من قبل الجمهور والنقاد على حد سواء ويمكننا القول أن محمد سامي لم يستفيد من نجاح النجمين بل أضر بتاريخهما.

انزعاج أمير كرارة

بسبب استحواذ مي عمر على معظم مشاهد المسلسل، انتشرت شائعات تفيد بوجود خلافات في موقع التصوير بين الفنان أمير كرارة والمخرج محمد سامي.

وانتشر أن مساحة الدور الكبيرة التي منحها سامي لزوجته كانت محل سخط المشاركين في المسلسل وبالأخص أمير كرارة.

خناقة المجاميع

خلال تصوير المسلسل ديسمبر الماضي وقعت مشاجرة بين سامي والمجاميع المشاركة في المسلسل بسبب أن مجموعة منهم لم تنفذ تعليمات المخرج بالشكل المطلوب مما جعله يقرر الاستغناء عنهم والاستعانة بغيرهم دون منحهم باقي المستحقات مما أدى لخروج الأمر عن السيطرة في موقع التصوير.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل سرب بعضهم مشهد النهاية انتقاما من محمد سامي مطلع رمضان المنصرم.

وقف التعامل مع سامي بعد يوم واحد

بعد يوم واحد من انتهاء عرض مسلسل “نسل الأغراب” أعلنت الشركة المتحدة وقف التعامل مع المخرج محمد سامي في بيان مقتضب دون ذكر أسباب.

وتكهن الكثيرون بأن السبب هو فرض زوجته ومنحها مساحة دور كبيرة على حساب نجمي المسلسل بينما ذهبت تكهنات أخرى لإعلان سامي التعاون مع رمضان في عمل مقبل عام 2022 وهو الأمر الذي لم تعلنه الشركة بعض.

في النهاية كل هذه تكهنات ولم تعلن الشركة حتى الآن السبب الحقيقي وراء إيقاف المسلسل.

هجوم مها أحمد

لم تمر سوى ساعات قليلة على إعلان قرار وقف التعامل مع محمد سامي حتى عبرت الفنانة مها أحمد عن استيائها من الفنانين أحمد السقا وأمير كرارة واتهامهما بقبول الإهانة والرضوخ لمحمد سامي من أجل تنجيم زوجته مي عمر ووصفتهما بالندالة والخضوع.

أثار منشورها الكثير من الضجة واتهمها الكثيرون بالشماتة في زملائها والتعدي على نجوم كبار فقررت أن توضح سبب خلافها مع النجمين مشيرة إلى أنهما جعلاها تتعرض للخذلان ولكن يبدو أن هذه التبريرات لم تلق استحسانا بل زاد الهجوم عليها من قبل جمهور الفنانين وزملائها بالوسط الفني.

تعليقات مثيرة للجدل

أثارت الفنانة ريم مصطفى الجدل بعد نشرها رسالة غامضة عبر Twitter جاء فيها “ولك مثل ما فعلت يومًا.. فأحسن الفعل”، لم يعلم الجمهور من تقصد بتغريدتها ولكن ربط البعض بين كلامها وبين قرار الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية بوقف التعامل مع المخرج محمد سامي وظن البعض أنها تقصده بحديثها بسبب أزمتها معه في مسلسل “الأسطورة” بسبب زوجته مي عمر ومنحها مساحة دور كبيرة على حسابها.

المصدر | فى الفن

%d مدونون معجبون بهذه: