أطفالنا | قصص الحيوان في القرآن أصحابي

أطفالنا-|-قصص-الحيوان-في-القرآن-أصحابي

أهلاً بكم أصدقائى..

اسمحوا لى أن أحكي لكم قصتى التى وردت فى القرآن الكريم..

أنا الحوت الذى ابتلع نبى الله يونس بأمر من الله، وأبقاه فى جوفه مُدة دون أن يُصيبه بالأذى.. كان يونس عليه السلام نبيًا مُرسلاً من الله إلى قومه، فأخذ يدعوهم إلى الإيمان بالله ولكنهم لم يؤمنوا به، وكذبوه، وظلوا على كفرهم، لكن يونس استمر ولم ييأس من دعوتهم.

ومضت سنوات ولم يُؤمن بيونس أحد من قومه.. فغضب وقرر أن يهجرهم وأن يكف عن دعوتهم للإيمان بالله، وتوجه إلى مركب مُسافر إلى بلدة بعيدة، وركبه مع بعض المسافرين، وفى عرض البحر هبت عاصفة شديدة فقرر المسافرون إلقاء متاعهم فى البحر ليُخففوا من حمولة المركب، ولكن الحمولة ظلت ثقيلة فقرروا إلقاء أحدهم فى البحر وأجروا قرعة ليختاروا من يلقونه فوقعت القرعة على سيدنا يونس، فألقوه فى البحر ليواجه مصيره المجهول وسار المركب سالما، وهنا جاء دورى أنا الحوت.

أوحى الله إلىَّ أن أبتلع يونس عليه السلام، وفى سرعة بالغة ابتلعته فى جوفى.

وجد يونس نفسه سجينا داخل جوفى وهنا أدرك أنه أخطأ لأن الله لم يأذن له بالخروج وترك دعوة قومه، وأخذ يُسبِّح الله قائلا: «لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين» فألقيته بأمرٍ من الله إلى الشاطئ ولمّا تعافى أمره الله بالعودة إلى قومه فوجدهم مؤمنين بالله منتظرين عودته ليتّبعوه.

المصدر | بوابة أخبار اليوم

%d مدونون معجبون بهذه: