دراما الوعي وعودة الروح الوطنية

عاطف عبد الستار

بقلم: عاطف عبد الستار

يأتي رمضان هذا العام بقائمة مميزة من المسلسلات التى تحمل رسائل من الدولة العميقة تستكمل معركة الوعي، واسترداد الروح الوطنية، وتمثل حفلة تنظيف للعشوائيات الفنية، وصحوة تنفض التراب عن أذواق المصريين وتستهدف تنمية مشاعر الانتماء وحب الوطن والحفاظ على الثقافة المصرية وشخصية مصر المميزة.

اختيار شهر رمضان ذروة المشاهدة لدي المواطن لتعريف المصريين بأحداث حقيقة غير مدلسة وغزو العقول بدراما الوعى، ثالث رمضان يعرض فيه على عقل المواطن مسلسلات تحمل إصرار من الدولة العميقة على رسالة مفادها أننا مصر أول دولة فى الأرض لن ترقص على أنغام يعزفها الأعداء، ولن نكون سوى مؤيدين وداعمين للإنسانية ورسالة السماء.

أحداث حقيقية من ملفات أمن الدوله والمخابرات والقضاء

فى مسلسلات رمضان تمثل رسائل واضحة من أجهزتنا الأمنية الي اجهزه الدول المعادية التي وضعت أجندة للأضرار بالأمن القومي لمصر. ورسالة لكل مصري وهو ٱمن في منزلة ليعلم جهود رجال بلده في افشال مخططات شريرة وما كان يدور خلف الكواليس.

تعرض خلال دراما رمضان ٢٠٢١ تفاصيل كثيرة ستكون خنجر في قلب من خطط لكل ما عشناه من أذى. واختيار انها تكون علي شكل مسلسل قمة في الذكاء لأن العين عندما تري والاذن تسمع فان العقل يربط، وتصبح المعلومات محفورة في الذاكرة بعد التحليل والفهم والإدراك.

أصبحنا نحاربهم بسلاح المعرفة. ماسوف يظهر في مسلسلات رمضان ضربة استخبارتية أمنية علي اكبر مستوي لان ماسوف يعرض يمثل استراتجية في مواجهة مخطط اسقاط مصر.

مصر وشعبها في 2021

مسلسل القاهرة كابول، محاولة درامية جديدة لفهم التطرف والتوعية بخطورة الإرهاب، وفضح مخططات الإرهاب في مصر والمنطقة.

فى مسلسل “هجمة مرتدة”

يتناول قصة تدريب وتمويل دكاكين حقوق الأنسان، ٦ ابريل ودورهم في إسقاط الدولة وشروعهم في تفكيك الجيش فيما يسمى بثورة يناير او بالربيع العربي، ودور رجال المخابرات العامة في رصدهم في صمت و فضحهم، ثم ذبحهم في هدوء لا يقل ضراوة عن هدوء من خطط لهم.

مسلسل اختيار 2 يحكي كواليس وحقائق عن فض رابعة والشهيد مبروك وقضية التخابر 2004، وربطها بقضية وادي النطرون، وملف فايزه ابو النجا عن التمويلات الأجنبية، والتدريبات من 2003 فى صربيا وأوكرانيا، وأول فتح للفيس بوك، وتجنيد العملاء والثورة البرتقالية أول تجربة للربيع العبري في أوكرانيا 2004.

التغيير فى محتوى دراما رمضان ٢٠٢١ والأفلام الجديدة يكشف الحاقدين والكارهين والخونة والمُمَولين والمدلسين من بائعي الأوطان وتجار الدين ومشردي الشعوب وهادمي مستقبل الأمم و حاضرها.

اهتمام الدولة بالتاريخ والفكر والثقافة، وبناء الانسان والتنوير المكسب الرئيسي منه إعادة بث الروح المصرية، وربط الأجيال المفككة في زمن العولمة بعمق التاريخ والقومية المصرية والبطولات القومية، فى مواجهة تغيب أرأجوزات وسائط التواصل الاجتماعي.

مصر لن تسمح بالعبث معها، ولن تركع لعظمي أو صغري، ولن ترضخ لعدو أو صديق على حساب مصالحها العليا، فمقدراتها مصانة وحقوقها محفوظة وهيبتها تنتزعها بقوة حجتها وقانونيةمطالبها، و قدرة وعظمة جيشها.

أخطر ناس على الوطن هم من يُحبون الوطن بشعارات تُباع و تُشترى، فيُصبح حب الوطن تجارة لها مكاسب و خسائر.

اثبت يا مصري، وتمسك بالعقيدة الدينية السليمة والثوابت الوطنية، مصر غير قابلة للخضوع او الإنكسار، فالمواجهات قادمة لا محالة.

%d مدونون معجبون بهذه: